09/10/2016 البرنامج التدريبي حول إدارة وحوكمة المحميات البحرية في البحر الأحمر وخليج عدن

 عقدت الهيئة الإقليمية للمحافظة على بيئة البحر الأحمر وخليج عدن بالتعاون مع المنظمة البحرية الدولية (IMO) ورشة عمل إقليمية لمدة ثلاثة أيام حول المسؤولية الدولية وأنظمة المطالبة بالتعويض عن الأضرار الناتجة عن التلوث.
وقد شارك في تقديم مواد هذه الورشة خبيران دوليان هما، السيدة ليليانا مونسالفي والسيد توماس ليبرت، من الصندوق الدولي لتعويض التلوث بالنفط (IOPC Funds) بالإضافة إلى خبير دولي، السيد هينك رينكن من الاتحاد الدولي لأصحاب البواخر (ITOPF). 
وعقدت ورشة العمل في مقر مركز المساعدات المتبادلة للطوارئ البحرية بالهيئة الإقليمية للمحافظة على بيئة البحر الأحمر وخليج عدن (EMARSGA) في الغردقة بجمهورية مصر العربية خلال الفترة من يوم الاثنين الموافق 16 يونيو 2014 حتى يوم الأربعاء الموافق 18 يونيو 2014. وخصصت ورشة العمل التدريبية لتعزيز تنفيذ الاتفاقيات الدولية المتعلقة بتعويضات التلوث النفطي الناتجة عن البواخر في البحر الأحمر وخليج عدن، بما في ذلك الاتفاقية الدولية للمسؤولية المدنية لعام 1992، والاتفاقية الدولية لصندوق التعويضات لعام 1992، والبروتوكول التكميلي لصندوق التعويضات لعام 2002 ، والاتفاقية الدولية للتخزين بالبواخر.شارك في هذه الورشة مشاركان من كل دولة من الدول الأعضاء بالهيئة الإقليمية وهي: جيبوتي، الأردن، المملكة العربية السعودية، والسودان، واليمن. أما جمهورية مصر العربية وبوصفها البلد المضيف فقد تم تمثيلها بتسعة أشخاص مما يجعل العدد الكلي للمشاركين يصل إلى 19 مشاركاً. وقد جاء المشاركون من المؤسسات التي تضطلع بمسؤوليات مكافحة حوادث التلوث النفطي والتي لها علاقة بالمطالبة بتعويضات عن تكاليف عمليات التنظيف أو التدابير الوقائية نتيجة لحوادث التلوث النفطي الناتجة عن البواخر.
وقد كانت ورشة العمل التدريبية ناجحة للغاية وحققت أهدافها. كما استفاد المشاركون من خلال مناقشة تمارين ودراسات حالة واقعية وحساب قيمة التعويض عنها بحسب الاتفاقيات الدولية.


  • تجربه 1 
  • تجربه 2

الهيئة الإقليمية للمحافظة على بيئة البحر الأحمر وخليج عدن