19/09/2016 ورشة عمل وطنية حول رصد مؤشرات تأثير مياه الصرف على الشعاب المرجانية بورتسودان – جمهورية السودان

بالتعاون ما بين الهيئة الإقليمية للمحافظة على بيئة البحر الأحمر وخليج عدن ووزارة البيئة والموارد الطبيعية والتنمية العمرانية ووزارة البيئة والسياحة في ولاية البحر الأحمر افتتحت ورشة العمل الوطنية حول رصد مؤشرات تأثير مياه الصرف على الشعاب المرجانية وذلك صباح يوم الإثنين الموافق 19-9-2016 في قاعة السلام للمؤتمرات بمدينة بورتسودان وبحضور ومشاركة ممثلين عن الجهات الحكومية والجمعيات التطوعية البيئية والاجتماعية ذات العلاقة بالبيئة البحرية.

جاءت هذه الورشة والتي استمرت لمدة يومين في إطار تنفيذ مشروع استراتيجية الإدارة بنهج النظام البيئي في البحر الأحمر وخليج عدن والذي تنفذه الهيئة بالتعاون مع البنك الدولي وبتمويل من مرفق البيئة العالمي ومشروع إدارة مياه الصرف في المدن الساحلية على البحر الأحمر وخليج عدن والذي تنفذه الهيئة بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة.

 

تم في هذه الورشة مناقشة دليل استرشادي أعدته الهيئة لرصد مؤشرات تأثير مياه الصرف على الحيد المرجاني، وتركز على إشراك أصحاب المصلحة في عملية الرصد لرفع الوعي البيئي لديها وتعزيز مشاركتهم الفعالة في حماية الموارد البحرية والساحلية التي تشكل مصدراً هاماً من مصادر الرزق للمجتمعات الساحلية، ويسر أعمال الورشة الخبيران في الهيئة الإقليمية الدكتور محمد بدران مدير إدارة المشاريع والأستاذ بشار البطاينة منسق برنامج الرصد الإقليمي في الهيئة.

وهدفت الهيئة من خلال تعميم هذا الدليل الوصول إلى برامج رصد وطنية متناغمة تصب في برنامج إقليمي يهدف إلى توفير المعلومات اللازمة للمعنيين في إدارة الموارد البحرية والساحلية وتعزيز الاعتماد على المعلومة العلمية كأساس للخطط والاستراتيجيات المتبعة.

الهيئة الإقليمية للمحافظة على بيئة البحر الأحمر وخليج عدن