18/01/2015 ورشة وطنية حول كلفة التدهور البيئي بجمهورية مصر العربية

نظمت الهيئة الإقليمية للمحافظة على بيئة البحر الأحمر وخليج عدن بالتعاون مع جهاز شؤون البيئة بجمهورية مصر العربية ورشة عمل وطنية حول "كلفة التدهور البيئي في مصر"، والتي تم عقدها في القاعة الرئيسية ببيت القاهره خلال الفترة 18-21 يناير 2015.

شارك بالورش أكثر من 60 شخصاً من الخبراء والمختصين بجهاز شؤون البيئة وغيره من الجهات الوطنية ذات الصلة، حيث جاء تنظيم الورشة في إطار التعاون مع جهاز شؤون البيئة ضمن التخطيط لبرنامج إقليمي متكامل لتقييم تكلفة التدهور البيئي والتقييم الاقتصادي للموارد الساحلية والبحرية على طول ساحل البحر الأحمر وخليج عدن. وأثناء افتتاح الورشة قام سعادة المهندس أحمد أبو السعود المدير التنفيذي لجهاز شؤون البيئة بالقاء كلمة رحب فيها بالسادة المشاركين والخبراء وشرح فيها طبيعة الإجراءات الأخيرة التي قام بها جهاز شئون البيئة المتعلقة بعمليات التقييم الاقتصادي وحساب تكلفة التدهور البيئي في مصر وشكر الهيئة على ما تبذله من جهود ولقيامها بتنظيم هذه الورشة.

تمثلت الأهداف الرئيسية لورشة العمل في التأكيد على أهمية تحليل كلفة التدهور البيئي بشكل عام وساحل البحر الأحمر المصري على وجه الخصوص، وتدريب المشاركين على الأساليب المستخدمة في تكلفة تدهور البيئة، والتقييم الاقتصادي للموارد الساحلية والبحرية ولتحسين قدرات تطبيق هذه الأساليب في مصر.وشهدت ورشة العمل مناقشات فعالة بين المشاركين. وقد شارك في التدريب وإثراء المناقشات بالورشة استشاري دولي من الولايات المتحدة، وخبراء من الهيئة الإقليمية وخبراء وطنيون من جهات مختلفة في مصر.

خلصت مناقشات الورشة إلى عدة توصيات، من أهمها تعزيز الأنشطة الخاصة بالدراسات وبناء القدرات في مجال كلفة التدهور البيئي والتقييم الاقتصادي للموارد الساحلية والبحرية في جمهورية مصر العربية، وتشجيع الدول الأعضاء في الهيئة على تبني مفهوم احتساب تكلفة التدهور البيئي وادماجه بشكل متكامل في عملية الإدارة البيئية، وتعزيز الروابط بين الهيئة والجهات ذات الصلة على المستوى الوطني في الدول الاعضاء، والجهود الإقليمية لبناء قدرات الدول الأعضاء في مجال احتساب تكلفة التدهور البيئي لاسيما في مايتعلق بالنظام الايكولوجي والبيئة الساحلية، وتطوير خطوط استرشاديه إقليمية حول طرق تقييم تكلفة التدهور البيئي فيما النظم البيئية الساحلية والبحرية.

الهيئة الإقليمية للمحافظة على بيئة البحر الأحمر وخليج عدن