03/06/2013 إتفاقية ماربول ومرافق الاستقبال الكافية بموجب ملاحق 1 و4 و5

قامت الهيئة " وعلى مدار ثلاثة أيام بتنظيم وعقد ورشة عمل تدريب اقليمية في مركز المساعدات المتبادله للطوارىء البحرية إيمارسجا، وقد بدأت فعاليات الورشة يوم الاثنين 3 يونيو 2013 حول اتفاقية ماربول وانشاء مرافق استقبال كافية بموجب ملاحق 1 و 3 و 4. وقد تم تنظيم الورشة بالتعاون والتنسيق مع المنظمة البحرية الدولية IMO، وشارك فيها أكثر من عشرين متخصصاً من دول الاقليم بهدف تبادل الخبرات وتنسيق الجهود للتغلب على العقبات التي تعيق تفعيل اقليم البحر الاحمر وخليج عدن كمنطقة خاصة.وقد سبق وتم  ترشيح البحر الأحمر وخليج عدن - بواسطة المنظمة البحرية الدولية IMO - ليعلن كاحد المناطق الخاصة تحت الاتفاقية الدولية لمنع التلوث البحري الناتج عن السفن MARPOL. ويرجع الهدف الرئيسي لاعلان هذه المناطق الخاصة الى الحد من التلوث البحري في الاماكن الحساسة بيئياً.ويتعين على السفن التي تبحر في المناطق الخاصة ان تقوم باتباع اجراءات صارمه فيما يتعلق بالتخلص من اي ملوثات في مياه البحر ( زيوت او خليط زيوت او مواد كيمائية او مخلفات صرف صحي او نفايات ). حيث عليها الالتزام بالتخلص من هذه النفايات بطريقة صحيحة وغير ضاره بالبيئة البحرية سواء على سطح السفينة أو في مرافق الاستقبال المجهزة لذلك. وبموجب هذا يتوجب على الدول المطلةعلى مناطق خاصة أن تكون ملزمة بتوفير مرافق استقبال كافية لاستقبال نفايات السفن التي تمر في موانئها.وفي حالة البحر الاحمر وخليج عدن فان فقد تم ترشيح الاقليم كمنطقة خاصة وتم تبنى هذا الترشيح من قبل المنظمة البحرية الدولية تحت ملحق 1 الخاص باتفاقية ماربول وهو المتعلق بالتلوث بالنفط والملحق 4 الخاص بالنفايات.وبينما لم يتم حتى الان تفعيل اعلان البحر الاحمر وخليج عدن كمنطقة خاصة لاسباب متعددة إلا أنه من المهم معرفة ان أربعة من دول الاقليم لم تنضم حتى الان الى اتفاقية ماربول كما أن الكثير من دول الاقليم لم تقم بعد بابلاغ المنظمة البحرية الدولية بشكل رسمي بانها اصبحت تمتلك مرافق استقبال كافية للسفن التي تدخل الى موانيها وهو الامر الذي تشترطه المنظمة البحرية الدولية قبل تفعيل الاعلان.وفي هذا المجال تقوم "الهيئة" منذ فترة ببذل جهود كبيرة للتعاون مع دولها الاعضاء للانضمام الى اتفاقية ماربول كما تقوم بتقديم الدعم الفني لهذه المسألة تفعيلاً لقرار المجلس الوزاري للهيئة في مارس 2010 والذي ينص على حث جميع الدول الاعضاء والهيئة على بذل المزيد من الجهود لامتلاك مرافق استقبال كافية والطلب من الهيئة العمل مع المنظمة البحرية الدولية لتحديد تاريخ لتفعيل اعلان البحر الاحمر وخليج عدن كمنطقة خاصة.وفي هذا الاطار جاء عقد هذه الورشة والتي هدفت بشكل أساسي إلى:
•    تحديث معلومات الحضور حول تفاصيل اتفاقية ماربول والملاحق الخاصة بها والتعديلات التي تم ادخالها عليها
•    مناقشة اتفاقية ماربول وملاحقها الخامس والسادس بشكل تفصيلي
•    تحديد الوضع الحالي لمرافق الاستقبال في كل دولة من الدول الاعضاء بشكل تفصيلي
•    تحديد الوضع الحالي للخدمات التي يتم تقديمها في الاقليم لسفن الاقليم من ناحية التخلص من النفايات
•    تحديد الموقف الحالي لكل دولة من اتفاقية ماربول ومناقشة الصعوبات التي تعيق التصديق عليها في بعض الدول الاعضاء
•    مناقشة والاتفاق على الخطوات اللازمة لتفعيل اعلان البحر الاحمر وخليج عدن منطقة خاصة

الهيئة الإقليمية للمحافظة على بيئة البحر الأحمر وخليج عدن